التخطي إلى المحتوى

هل تعلم أن معرفة الشخص لأكثر من لغة يساعد في نمو عقله؟!، نعم، لقد كشف خبراء في الصحة أنه إذا كان الشخص يعرف أكثر من لغة, فإن أجزاء مختلفة من الدماغ يتم تفعيلها والتي تساعد في تحسين التركيز و تنمية القدرات العقلية.

وحث الأطباء في معهد عموم الهند للعلوم الطبية الحكومة على اتخاذ صارمة الجهود في حظر الألعاب على الإنترنت مثل PUBG وغيرها من تطبيقات وسائل الاعلام الاجتماعية التي هي في الواقع خطرا على الأطفال.

جاء ذك ردا على دعوات وزير الداخلية الهندي أميت شاه، لتوحيد اللغة الهندية كلغة وطنية، في مختلف العلوم.

وقالت البروفيسورة مانجراي تريباثي أستاذ علم الأعصاب في المعهد” العديد من الدراسات أثبتت أن تعلم لغة ثانية يساعد في تحسين الوظائف المعرفية للدماغ بغض النظر عند بدء التعلم، وقد ثبت أن البالغين الذين يتقنون لغتين، لديهم أداء عالي المستوى في الاهتمام والاختبارات والتركيز بشكل أفضل من أولئك الذين لا يتحدثون سوى لغة واحدة ، بغض النظر عما إذا كانوا قد علمت أن الثاني خلال مرحلة الرضاعة, سن الطفولة أو سن المراهقة”.

وأضافت “لماذا القادة السياسيين ى يتحدثون ولا يتخذون الإجراءات اللازمة لحظر وسائل الإعلام الاجتماعية وتطبيقات الهاتف المحمول التي هي في الحقيقة ضارة للأطفال. ينبغي بذل الجهود في تعزيز نظام التعليم وتقديم المزيد من تعلم اللغة للأطفال الذي هو في الواقع تنمية معرفية جيدة”.

من جانبها، قالت البروفيسورة برافات ماندال في المعهد الوطني لدراسات الدماغ إنه “بالفعل معرفة لغات متعددة يساعد في النمو المعرفي من الدماغ وقد أظهرت الدراسات أن أولئك الذين يعرفون أكثر من لغة واحدة يكون لديهم أداء أفضل في وظائف الدماغ”.

وقد أظهرت الدراسات أن هناك تحسن جذري في الصحة بين المرضى الذين يعانون من الخرف ومرض الزهايمر عند تعلم لغة جديدة وتعمل وظائف المخ لديهم بشكل أفضل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Don`t copy text!