التخطي إلى المحتوى

عرب ميرور 2020 – وكالات

أكد وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان، أن الهجوم الذي تعرضت له منشأتي نفط في السعودية يمثل نقطة تحول في المنطقة.

وأضاف لو دريان للصحفيين وفق ما نقلته سكاي نيوز: “الاجتماع بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الإيراني حسن روحاني ليس الهدف الأول. هدفنا الأول يتمثل فيما إذا كان بإمكاننا استئناف مسار خفض التصعيد مع مختلف الأطراف”.

وكان وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أعلن عن عمل الولايات المتحدة على حشد دعم دولي ضد إيران خلال اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

جاء ذلك عقب قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإرسال مزيدا من القوات إلى السعودية، وذلك في أعقاب الهجمات على منشأت نفطية.

 

المصدر: البوابة نيوز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Don`t copy text!