التخطي إلى المحتوى

يترقب الكثير من المصريين حدوث انخفاضات في تعريفة المواصلات بعد قرار الحكومة المصرية بخفض أسعار البنزين في السوق المصري.

وقد أعلن الدكتور خالد قاسم مساعد وزير التنمية المحلية، أن قرار خفض أسعار البنزين لن يكون له أي تأثير على تعريفة المواصلات الخاصة بالميكروباصات والأتوبيسات العامة في مصر، وهو ما يعني استمرار العمل بالتعريفة المعلنة في شهر  يوليو الماضي.

وقال قاسم في تصريحات صحفية إن “هذا القرار لن يؤثر على أجرة المواصلات سواءً الداخلية أو بين المحافظات، وستستمر على ما هيّ عليه دون انخفاض أو إرتفاع على الإطلاق في هذه الفترة”.

وأشار قاسم إلى أن قرار  خفض أسعار البنزين لم يشمل السولار، وبالتالي ظل سعر السولار ثابتا، لافتا إلى أن أغلب سيارات الأجرة والنقل العام تعمل بالسولار في الأساس.

وكانت الحكومة المصرية قد قررت مساء الخميس الماضي، خفض أسعار بيع منتجات البنزين في الأسواق المصرية بقيمة 25 قرشا، وذلك اعتبارا من الساعة 12 صباحا ليوم الجمعة الموافق 4 أكتوبر الجاري، وبذلك يصل سعر بنزين 80 إلى 6.5 جنيه، وبنزين 92 إلى 7.75 جنيه، وهما النوعين الأكثر استهلاكا في الأسواق المصرية، فيما ظلت بقية المحروقات كما هي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Don`t copy text!