التخطي إلى المحتوى

مسلسل عثمان بن أرطغرل الحلقة الحادثة عشر ، تضمنت مشهد خطير للغاية، حيث أجبر بالجاي قائد المغول مقاتلي عثمان على جر عربته وهو يضربهم بالسوط.

وسيتم عرض الحلقة مترجمة للعربية بعد قليل على موقع قصة عشق اليوم بعد عرض الحلقة على قناة أي تي في atv التركية مساء الأربعاء بدون ترجمة لعشاق المسلسل في تركيا ومن يتحدثون باللغة التركية في الخارج، وقد جاءت الحلقة العاشرة من المؤسس عثمان في موعدها الطبيعي دون تأجيل أو تأخير.

مشاهدة المؤسس عثمان 11 أون لاين مترجم للعربية

ويمكن لجميع عشاق مسلسل قيامة عثمان بن أرطغرل مشاهدة حلقة المؤسس عثمان 11 مترجمة للعربية أونلاين من خلال هذه الصفحة حصريا.. مشاهدة قيامة عثمان 11 أون لاين مترجم للعربية.. مصير عثمان وطغيان بالغاي

https://www.youtube.com/watch?v=do8K7WlBHcI

قصة عشق المؤسس عثمان حلقة 11

ويرفع موقع قصة عشق مسلسل المؤسس عثمان الحلقة 11 على سيرفراته بعد ترجمته إلى اللغة العربية لعشاق المسلسل في البلاد العربية وهم بالملايين، حيث استطاع مسلسل قيامة عثمان بن أرطغرل في فترة وجيزة أن ينال إعجاب ملايين من المتابعين في تركيا وفي البلاد العربية ممن يعشقون المسلسلات التاريخية التي تروي قصة تأسيس الدولة العثمانية على أيدي السلطان عثمان الأول، وهو أصغر أبناء الغازي أرطغرل بن سليمان شاه، الذي ينحدر من أحد بطون قبائل الأوغوز التركية.

شاهد أون لاين قيامة عثمان حلقة 10 

ويمكن لجميع عشاق مسلسل قيامة عثمان حلقة 10 مشاهدة الحلقة مترجمة للعربية من خلال هذا الرابط  شاهد أونلاين.. قيامة عثمان حلقة 10 مصير غوندوز وعودة المغول واختطاف دوندار

أبرز أحداث الحلقة التاسعة قيامة عثمان

شهدت الحلقة التاسعة مسلسل قيامة عثمان بن أرطغرل العديد الأحداث المثيرة والتي ستشعل أجواء المسلسل خلال الأسابيع المقبلة، ويمكن رصد أبرز أحداث الحلقة فيما يلي:

– السيدة سلجان ترفع الخنجر في وجه عليشار سيد الراية في وسط خيمة سيادة قبيلة الكايي، لتصبح أول من تتجرأ على الوقوف في وجه عليشار منذ بداية المسلسل، وفي ظل غياب السيد أرطغرل سيد القبيلة، وأيضا في ظل ضعف شخصية السيد دوندار الذي يسعى للوصول إلى سيادة القبيلة بشكل دائم.

– عثمان يخدع عليشار ويوهمه بتسليم نفسه ليخضع للمحاكمة، إلا أنه يوحي لمقاتليه بما عليهم فعله، حيث يقطعون الطريق أمام جنود عليشار ويحررون عثمان، الذي يذهب معهم إلى منزل عليشار ومعه السيد بامسي وسلفادور الذي يكشف اللعبة القذرة التي قامت بها صوفيا.

– صوفيا تأمر جنودها بقتل عثمان ورجاله في منزل عليشار لكن عثمان يهزمهم مع محاربيه، ويضع سيفه على رقبة صوفيا كما رأينا في الإعلان التشويقي للحلقة، وسيتم احتجاز صوفيا في سجن عليشار.

– سيقوم رجال عليشار بالهجوم على السيد غوندوز بن أرطغرل ويصاب غوندوز بسهمين في صدره، ولكنه سينجو من ذلك على أية حال، حيث أنه تاريخيا لن يموت غوندوز إلا بعدما يتولى عثمان سيادة قبيلة الكايي بعد وفاة أبيه السيد أرطغرل بن سليمان شاه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Don`t copy text!