التخطي إلى المحتوى

#اعلامي_خاين_لبلاده هي حملة إعلامية ضخمة تعرض لها الإعلامي السعودي فيصل عطا، بعد انتهاء مباراة النصر السعودي والسد القطري، يوم الثلاثاء الماضي، على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض ضمن مباريات الجولة الأولى من دور المجموعات لبطولة دوري أبطال آسيا.

ورغم أن المباراة انتهت بالتعادل بهدفين لمثلهما، إلا أن فيصل عطا كان هو الخاسر الأبرز بعدما تعرض لحملة تخوين على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث بدأ الحملة الإعلامي السعودي عبدالعزيز المريسل بتغريدة على موقع تويتر قال فيها “أعرف أن مشاركة لاعب النصر مختار علي في دوري أبطال آسيا سليمة 100% لكن ما هو موقف وزارة الإعلام والهيئة العامة للرياضة والاتحاد السعودي لكرة القدم واتحاد الإعلام الرياضي من إعلامي (سعودي) يتجه لإداري السد القطري في المكس زون بعد المباراة ليمرر له معلومة أن مختار علي لاعب مواليد.. ماذا سيحدث !؟ و ما العقوبة التي ستصدر ضده غير شطبه اعلامياً وووووو !؟”.

وشارك جمهور نادي النصر خصوصا وجمهور الكرة السعودية عموما في حملة وسم #اعلامي_خاين_لبلاده الذي تصدر قائمة أكثر الوسوم انتشارا في السعودية بأكثر من 19 ألف تغريدة خلال ساعات، حيث طالب المغردون الاتحاد السعودي لكرة القدم ووزارة الإعلام بمعاقبة فيصل عطا.

وقال سلطان الزيدي في تغريدة له: “تبي تشجع أنت حر، شجع الفريق اللي تبي، ولن نطعن في وطنيتك، لكن تروح تفتن على فريق سعودي وأنت مواطن سعودي هذي صعبة ، كذا نقول عنك “خسيس””

وقالت المغردة نوف الروقي: “إذا لم يتعاقب هذا فهي مصيبة تأكدوا أن خائن الوطن بالرياضة هو خائن للوطن بكل الأمور، شجع ضد غريمك ومنافسك تمنى خسارته ادعم منافسه لكن أن تخون لبلد معادي هذي مصيبه !!! بلدنا الذي منحك الجنسية وأعطاك أكبر من حجمك خطط أحمر”.

في المقابل، قال الصحفي السعودي فيصل عطا، أمس الأربعاء “تم رصد عدد من التغريدات التي طالتني بالإساءة الشخصية لي أو لعائلتي، ورفعها إلى الجهات المعنية لاتخاذ اللازم، كل من خوّن واتهم سيجد من يردعه، فنحن في بلد عظيم قائم على تشريعات وأنظمة تكفل حق كل مواطن”.

كما تضامن معه خالد الدلاك، وقال “في 1992م وعندما لعب النصر أمام نيسان الياباني في بطولة آسيا سرت إشاعة اتهموني فيها بأنني زرت فندق الفريق الياباني في الرياض وزودتهم بأشرطة فيديو عن مباريات النصر واليوم يتهمون زميل بدون دليل بطلبه من السد احتجاجهم على مواليد النصر ( كذب ورثته من الجدود )”.

كما قالت تغريد هلالي في رسالة إلى فيصل عطا: “أنت أكبر من أي مهاترات أو اسقاطات ضع في بالك دائما الناجح محارب في كل مكان، ولكن لا تثني العزم والهمة امض قدما امامك الشمس مشرقة والمستقبل مفتوحة يديه على مصرعيه لا تنسى واثق الخطا يمشي ملكا”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Don`t copy text!