محطات مهمة في حياة الشيخ صالح كامل و”إقرأ” من أهم إنجازاته.. Saleh Kamel

0

الشيخ صالح كامل اسم كبير في عالم الإعلام في العالم العربي والإسلامي خاصة إذا تعلق الأمر بشبكة راديو وتليفزيون العرب ART وقناة إقرأ الفضائية، وقد وافته المنية أمس الثلاثاء عن عمر ناهز الـ 79 عاماً إثر نوبة قلبية مفاجئة أنهت حياته.

ولد صالح عبدالله كامل في العام 1941 في مدينة مكة المكرمة، لعائلة تعمل بمهنة الطوافة العريقة التي تقوم على خدمة الحجاج، غير أن والده كان بعيداً عن تلك المهنة التي تتوارثها عوائل محددة، وعمل مديراً عاماً لديوان مجلس الوزراء.

تلقى كامل تعليمه الابتدائي والمتوسط في كل من مكة المكرمة والطائف، ومن ثم انتقل إلى جدة ليكمل تعليمه الثانوي، والتحق بجامعة الملك سعود في الرياض في كلية التجارة وتخرج منها حاصلاً على البكالوريوس في عام 1963.

كان عاشقاً للتجارة والربح منذ صغره، فقد كان يقوم بصنع الألعاب الصغيرة والبسيطة ليبيعها لأصدقائه فيما بعد، قبل أن ينشئ في المرحلة الجامعية مطبعة صغيرة لطبع مذكرات ومحاضرات الطلبة، واستمر بذلك حتى تخرج من الجامعة.

عمل كامل بعد الجامعة بالمجال الحكومي، دون أن يترك مطبعته التي واظب على العمل عليها في فترة المساء، وعندما عمل بوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، طرحت الشركة مناقصة لنقل وتوزيع البريد الداخلي، ليتقدم بعرض ويفوز بالمناقصة التي تطلبت أن يشتري عدد كبير من السيارات لتوزيع البريد، وهو ما فعله، ليحقق نجاحاً كبيراً استمر به لمدة خمسة عشر عاماً.

في العام 1982، أسس كامل مجموعة ”دلة البركة“ في مدينة جدة، والتي تنضوي تحتها عدة مؤسسات وشركات استثمارية تعمل في قطاعات السياحة والإعلام والعقارات والمصارف، وظل يرأس مجلس إدارتها حتى وفاته، وقد قدرت ثروته في العام 2016 بنحو 2 مليار دولار، وفقا لمجلة ”فوربس“.

ومن بين الشركات التي كانت تتبع مجموعته، مجموعة ”البركة المصرفية“ ومجموعة ”توفيق المالية“ والشركة ”الإعلامية العربية“ وشركة ”مسك الإعلامية العربية“.

كما أسس كامل مجموعة راديو وتلفزيون العرب (إي آر تي) الإعلامية، بعد بيع حصته في مجموعة ”إم بي سي“ المملوكة للشيخ وليد الإبراهيم، لكن مجموعته تلك ما لبثت أن اختفت بعد خسائر متتالية انتهت ببيع جزء كبير منها، خاصة حقوق البث الرياضي التي تميزت بها، فيما يمتلك حتى وفاته قناة ”اقرأ“ الدينية التي ما تزال تبث حتى الآن.

مع سطوع نجمه في عالم المال والأعمال، ترأس كامل مجلس إدارة الغرفة التجارية الإسلامية ولجنة المشاركين في محفظة البنوك الإسلامية والمجلس العام للبنوك والمؤسسات المالية الإسلامية بالإضافة لترأسه وعضويته بمجالس ومؤسسات أخرى، بينها هيئات اجتماعية وتعليمية في دول عربية وأجنبية.

قدم صالح في السنوات الماضية عدداً من المحاضرات حول الاقتصاد الإسلامي والتمويل، ومحاضرات حول التنظيم المصرفي والتنمية والفلسفة الاجتماعية.

وحصل الشيخ صالح كامل في حياته، على عدد من الجوائز والتكريمات في مجال المال والأعمال، بجانب حصوله على دكتوراه فخرية من جامعة ”الحياة الجديدة المفتوحة“ عام 2011.

في نهاية العام 2017، كان من ضمن عدد كبير من رجال الأعمال والمسؤولين والأمراء الذين أوقفتهم الحكومة ضمن حملة للكسب غير المشروع وانتهت بالإفراج عن غالبيتهم بعد أشهر قليلة بتسويات مالية.

على الصعيد الشخصي، تزوج الشيخ صالح من زوجة سعودية في وقت مبكر من حياته، وله عدة أبناء منها، أكبرهم نجله عبدالله صالح كامل، بجانب زواجه من الممثلة المصرية صفاء أبو السعود وله منها ابنة تسمى أصيل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد

Don`t copy text!