التخطي إلى المحتوى

خيم الحزن على أهالي منطقة الجمالية في الحلقة السابعة والعشرين من مسلسل الفتوة 27، بسبب وفاة والدة حسن الجبالي التي تجسد شخصيتها الفنانة “إنعام سالوسة”.

فقد انتهت أحداث الحلقة 26 من مسلسل الفتوة بوفاة والدة الجبالي التي كانت تتمتع بحب وتقدير من كل سكان حى الجمالية، الذين يكنون كل الحب لعائلة الجبالي وعلى رأسهم أحمد الجبالي وابنه حسن الجبالي الذين يظنون أنه قد قتل.

وشهدت الحلقة أيضا حسن الجبالي وقد سيطرت عليه حالة من الحزن الشديد حتى بدون أن يعرف بوفاة والدته، وازداد حزنه عندما وصله خبر الوفاة.

أبرز أحداث مسلسل الفتوة حلقة 27 .. مفاجآت عديدة وأحزان كبيرة

كما شعر المعلم عزمي أبو شديد الفتوة الجديد للجمالية بحالة الحزن العميقة التي تسيطر على أهالي الجمالية بسبب وفاة والدة الجبالي وكأنها والدتهم، رغم أنه حاول تنفيرهم عن عائلة الجبالي بادعاء أنه كان لصا، لكن يبدو أن أحدا لم يصدقه.

ويتوجه المعلم عزمى لبيت حسن الجبالى ليعزى ابنتها إلا أن زينب تقابله بجفاء وترفض عزاءه وتتهمه بأنه سبب كل المصائب، ولكن زينب تقول له: “عزائك ليس مقبولا”، وكان عزمى قد رفض إقامة عزاء لحسن الجبالى، وأجبر زوجته ليل على ترك منزل الجبالي والعودة لمنزل أيو شديد.

مسلسل “الفتوة” تأليف هانى سرحان، وإخراج حسين المنباوى، وإنتاج شركة سينرجى، ويعرض يوميا على قناة الحياة ويشارك فى بطولته كوكبة من النجوم هم مى عمر وأحمد صلاح حسنى وأحمد خليل ورياض الخولى وأنعام سالوسة وموسيقى تصويرية شادى مؤنس.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Don`t copy text!