التخطي إلى المحتوى

كشفت صفحة الجالية المصرية بالسعودية على موقع فيسبوك نقلاً عن شهود عيان، تفاصيل قتل المواطنين المصريين، عادل عبد الإمام حسين، من مواليد 1983، وعز الدين محمد عبد الشافي من مواليد 1967 على يد مواطن سعودي في مدينة الرياض.

وأكدت الجالية أن المجني عليهما كانا يعملان في أعمال التشطيب لدى الجاني، وعندما طلب منهما المواطن السعودي إصلاح ماسورة خزان مصب مياه كان من المفترض أن يكون عليها غطاء، رفضا طلبه، قائلين: “إحنا نجارين ومش شغلنا وإنه عادي بعد الخرسانة تتظبط لكن ده شغل سباكة”.

وأضافت الصفحة أن الجاني “تركهما لاستكمال أعمالهما، ثم عاد بعد فترة وجيزة، حاملاً بندقية آلية، وأطلق عليهما الرصاص، حتى وافتهما المنية، رحمة الله عليهما، ونحسبهما من الشهداء”.

من جانبها، قالت وزارة الهجرة المصرية عبر بيان نشرته عبر صفحتها الرسمية في فيسبوك: “إن السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد، وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج تتابع عن كثب حادث مقتل مصريين اثنين يعملان في مجال الإنشاءات، على يد مواطن سعودي بالرصاص، وذلك بعد أن نشبت مشاجرة حادة بينهما وبين المواطن السعودي تحولت إلى جريمة جنائية، وذلك أثناء قيامهما ببعض الأعمال الإنشائية في بناء يملكه المواطن السعودي”.

وأكدت أن “الجاني قد اعترف بارتكاب جريمة القتل وسلم نفسه إلى السلطات السعودية”، مشيرة إلى أنه تم التحفظ على الجثتين بسبب استمرار التحقيقات.

وأهابت وزيرة الهجرة بالمواطنين عدم الانسياق وراء أي أخبار غير مدققة على مواقع التواصل الاجتماعي، مشددة على المتابعة الفورية لأي حادث يتعرض له المواطنين بالخارج من قبل كافة أجهزة الدولة المعنية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Don`t copy text!