التخطي إلى المحتوى

أعلن الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم أنه يمكن للطالب فى الثانوية العامة الجديدة تحسين مجموعة مرة أخرى إذا لم يحصل على الدرجات التى يرغبها.

وأكد الوزير أن طابور الصابح لن يتم إلغاؤه ومدير المدرسة له صلاحيات التنفيذ بما يراه مناسبًا مع المدرسة، مضيفًا:” مدير المدرسة هو ما يقرر مصير الطابور والحضور وكل مدرسة على حدة”.

وأوضح طارق شوقي، أن الوزارة تعمل مشروع طموح باسم ” كل طفل متصل” يستهدف الطلاب من رابعة ابتدائى حتى الإعدادية، جاري العمل عليه ولن ينتهى قبل بدء الدراسة، مضيفًا: “الدولة لا تستطيع تحمل تكلفة أجهزة التابلت لهؤلاء الطلاب، ولكن يمكن تخفيض أسعارها وتقسيطها بدون فوائد”.

وأشار الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم،  إلى أن الأنشطة ستكون متناسبة مع عدد أيام الحضور، محذرًا من الإشاعات التي تستهدف الوزارة ومنظومة التعليم في مصر، قائلًا: “يوجد 17 صفحة منتحلين شخصيتى و4 منتحلين مواقع الوزارة”.

واستعرض الدكتور طارق شوقى، وزير التربية والتعليم ما تحقق خلال العام الدراسى الحالى سواء من امتحانات الكترونية أو امتحانات الثانوية العامة، موضحا أنه تم توفير منصات إلكترونية ساهمت فى المرور بالعام الدراسى، موضحا أن العام الدراسى الجديد سيكون مختلف حسب كل مدرسة والوزارة وضعت ضوابط لتوزيع الطلاب على الفراغات حسب الأزمنة بشكل لا يحقق انتقاص فى المناهج أو العملية التعليمية ، موضحا أن نظام التعليم الجيد وصل إلى الصف الثالث الابتدائى وبه 8 ملايين طالب وحتى السادس يوجد 6 مليون طالب باجمالى 23 مليون طالب حتى الثالث الثانوى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Don`t copy text!